Niveau 37


- سمعت أنك سوف تزوج بنتك .
- لا .. هي التي ستتزوج .
- كيف .. ألست أنت الذي يختار
الزوج لها ؟
- لا .. طبعاً لا .. أبي كان يفعل
هذا .. نحن الآن في القرن الواحد
والعشرين .. البنت هي التي تختار
الزوج .
- أعوذ بالله ! كيف هذا ! وماذا إذا
اختارت شاباً لا يصوم ولا يصلي ؟
- هذا شأنها هي .
- لا حول ولا قوة إلا بالله !

- ماذا تطبخ أمك ؟
- أمي كانت تطبخ .. وهي اليوم لا
تطبخ .. أبي هو الذي يطبخ لنا .. يطبخ
أكلات عربية وفرنسية .
- وأمك .. ماذا تفعل في الدار ؟
- أمي دائماً مشغولة .. هي قاضية
تحقيق .. وأبي رسام يعمل في الدار
ويرعانا .
- هذا شيء نادر .. وجميل .. أما أمي
فهي ربة بيت .. تطبخ وتغسل الملابس
وتنظف الدار وتتسوق وتفعل كل شيء .
- وأبوك ؟
- أبي عاطل عن العمل حالياً ولكنه لا
يدخل المطبخ أبداً .
- هذا شيء شائع .. ولكنه غريب !

Ecoutez  
Ecoutez  

- ما رأيك بالحجاب ؟
- لا أحب الحجاب .. أفضل السفور .
- لماذا ؟
- ولماذا يجب أن أعرف لماذا ؟
- هذا مجرد سؤال .. لا تزعل !
- لا أدري .. أنا أحب الشعر الجميل .
- لكن الحجاب واجب على
المسلمات .
- أنت متأكدة ؟
- نعم .. هذا في القرآن .
- أكيد ؟!
- طبعاً .
- لا أظن .. هناك خلاف في تفسير
الآية .. على فكرة .. شعرك أسود أم
أشقر ؟
- اخرس يا قليل الأدب !

- ماذا ستدرس بعد البكالوريا ؟
- لا أدري .
- كيف لا تدري ؟ يجب أن تعرف
ماذا ستدرس !
- ربما الفنون التشكيلية .. أو
تاريخ الفن .. أو الفنون الجميلة ..
لا أدري ..
- كل هذا لا ينفع .. ادرس
الاقتصاد أو المال أو الإدارة ..
أريد منك أن تعمل في بنك .. في
عمل مفيد .. .
- لكن أنا روحي فنية !
- يكفي ! .. ستدرس الاقتصاد ولا
شيء غير الاقتصاد !
- تعالي لي يا ماما !
Ecoutez  
Ecoutez  

- أنت يساري أم يميني ؟
- أنا يساري وأختي يمينية .
- لماذا أنت يساري ؟
- لأن أبي يميني . وأختي يمينية لأن أمي يسارية .
نحن المعارضة في البيت .. أنا وأختي . وأنتم ؟
- نحن على رأي واحد .. متضامنون .. أبي وأمي وأنا
وأختي .
- يسار أم يمين ؟
- لا يسار ولا يمين .. نحن نؤيد الوسط .

- ما رأيك في المشكلة بين
الفلسطينيين والإسرائيليين ؟
- كلهم مجانين .. هم أولاد عم
ويتحاربون ! إسحاق هو أخو
إسماعيل !
- وماذا تقترح لحل المشكلة ؟
- أولاً فريق واحد لكرة القدم .
- وثانياً ؟
- ثانياً مسابقة ملكة الجمال
مشتركة .
- وثالثاً ؟
- ثالثاً أن يكون هناك سباق
للدراجات مثل «تور دي فرانس »
يمر بكل المدن الإسرائيلية
والفلسطينية .
- والله فكرة  !!

Ecoutez  
Ecoutez  

- هل عندك تليفون محمول ؟
- تليفون محمول !! يعني ..
تليفون جوال ؟ موبايل ؟
- نعم .
- طبعاً .
- وهل هو معك في كل مكان ؟
- طبعاً ! ما هذا السؤال !
- يعني حتى في الصف .. هو
أمامك ؟
- ..... نعم !
- مشكلة ! والأستاذ ماذا يقول ؟

- من علمك الطبخ ؟
- أمي .
- ومن علمك الإنترنت ؟
- أبي .
- ومن علمك الرسم ؟
- أخي .
- ومن علمك الخط ؟
- أختي .
- ومن علمك الحياكة والخياطة ؟
- جدتي وخالتي .
- ومن علمك الكلام طول الوقت ؟
- لا أحد .. وأنت من علمك
السكوت ؟

Ecoutez  
Ecoutez  

- ما رأيك بالإنترنت ؟
- هذا لأولادي ولأولاد أولادي ..
أنا أقرأ الجريدة والكتب وألعب
الشطرنج وهذا يكفي .

- يبدو عليك انشغال البال .
- نعم قليلاً ..
- ما هي المشكلة ؟
- زوجتي حامل .
- هذا شيء سعيد !
- نعم ولكن تريد أن تلد في
أمريكا .
- لماذا في أمريكا ؟
- تريد الجنسية الأمريكية
للطفل .
- أما أنا فلم أتزوج والحمد
لله !

Ecoutez  
Ecoutez  

ما رأيك بمسابقة ملكة
الجمال ؟
- سخيفة .
- ولماذا تشارك أختك
فيها ؟
- هي مجنونة !
- لماذا تقول هذا وأنت
تلعب كرة القدم كل يوم ؟
- أنا ولد وهي بنت !
- مسكينة أختك !
- طبعاً هي مسكينة ! لا
تفهم شيئاً !


- ما رأيك بالمساواة بين الرجل
والمرأة ؟
- هذا خطأ .
- لماذا ؟
- لا أدري ولكن هذا خطأ .
Ecoutez  
Ecoutez  

- ما رأيك بزواج المثليين ؟
- أنا ضد هذا .
- لماذا ؟
- لا أدري ولكن أنا ضده .. وأنت ؟
- أنا أؤيده لأنني مثلي والقانون الجديد عادل .
- أنت مثلي ! الآن فهمت لماذا أنت لست مثلي !

- ما رأيك بحرية المرأة ؟
- ماذا تعنين ؟
- حرية العمل .. حرية الدراسة .. حرية
التعبير عن الرأي .. حرية قيادة السيارة
.. حرية السفر والتنقل ..
- يعني مثل أوربا وأمريكا ؟ هذا جنون !
- لماذا ؟
- مكان المرأة في الدار .. تربي الأولاد
وتطبخ وتنظف الدار وتخدم زوجها ..
مثلما كانت أمي وجدتي وجدة أمي
وجدة جدتي .
- إذن وداعاً .. يا حبيبي !

Ecoutez  
Ecoutez  

- ما رأيك بالعولمة ؟
- أخاف منها .
- لماذا تخاف ؟
- يا أخي .. العالم كبير .. كبير جداً .. وهذا شيء
مخيف ! الصين والبرازيل ونيجيريا وتركيا وإيران
وروسيا .. أنا خائف من المستقبل .
- يا حبيبي .. العالم كبير وصغير في وقت واحد !
- يكفي .. كبير وصغير ! هذا كابوس !

Ecoutez  
 

طَبَخ يطبُخ
faire la cuisine

أكْلة
plat

مَشْغول
occupé

قاضي تَحْقيق
Juge d'instruction


رسّام
Peintre, dessinateur

رَعى يرْعى
s'occuper de...

نادِر
rare

عاطِل
chômeur

شائِع
répandu, courant

اخْتار يخْتار
choisir

قَرْن
siècle

صام يصوم

Faire ramadan

صلّى يُصلّي
faire la prière

هذا شأْنُه
c'est son affaire

الفُنون التَشْكيليّة
Arts plastiques

الإدارة
gestion

روح فَنّيّة
Esprit artistique

من عَلَّمَك ؟
Qui t'a appris... ?

الطَبْخ
Faire la cuisine

الرَسْم
Dessiner, dessin

الخَطّ
Calligraphie

الحِياكة والخِياطة
Tricot et couture

طولَ الوَقْت
Tout le temps

السُكوت
Se taire, silence

حَتّى في الصَفّ
Même en classe

اِنْشِغال البال
Avoir des soucis

مُشْكِلة
Problème

حامِل
Enceinte

سَعيد
heureuse

تريد أن تَلِد
Elle veut accoucher



الحِجاب
le voile

السُفور
avoir les cheveux découverts

مُجَرَّد سُؤال
simple question

لا تَزْعَلْ !
Ne te fâche pas !

واجِب
obligatoire

مُتَأَكِّد
sûr, certain

أكيد
sûr

لا أظُنّ
Je ne le pense pas

خِلاف
divergence

تَفْسير
interprétation

آية
verset (Coran)

على فِكْرة
à propos...

قَليل الأدَب
mal élevé

مَجْنون ج مجانين
fou

تَحارَبَ يَتَحارَب
se battre

يقترح
proposer

فَريق
équipe (sport)

كُرة القَدَم
Football

مُسابَقة
concours

ملكة الجَمال
Miss...

مُشْ كَرتَ
en commun

سِباق
course

دَرّاجة ج درّاجات
vélo

مِثْلَ
comme

المُعارَضة
opposition

مُتَضامِن
solidaire

أيّد يُؤَيّد
Soutenir

جِنْسِيّة
Nationalité

طِفْل
Enfant

الحَمْدُ لِلّه
Dieu merci !
  

0 commentaires:

Publier un commentaire